الجدعان يعيد التذكير بحزمة الـ70 مليارًا وتحمل 60% من رواتب القطاع الخاص

انطلق منذ قليل، المؤتمر الصحفي الافتراضي لوزير المالية، وزير الاقتصاد والتخطيط المكلّف، محمد بن عبدالله الجدعان، المخصص لعرض أهم التطورات الاقتصادية في المملكة في ضوء التحديات التي تواجه الاقتصاد العالمي، نتيجة تفشي جائحة فيروس كورونا (كوفيد – 19)؛ حيث يسلط الوزير الضوء على المبادرات المهمة التي أقرتها حكومة المملكة لتخفيف آثار تداعيات فيروس كورونا على القطاع الخاص والأنشطة الاقتصادية.

 

وأعاد وزير المالية، وزير الاقتصاد والتخطيط المكلّف، التذكير بحزمة التدابير والمبادرات التي تجاوزت قيمتها الـ70 مليار ريال، وتتمثل في إعفاءات وتأجيل مستحقات حكومية لتوفير سيولة على القطاع الخاص، حتى يتمكن من استخدامها في إدارة أنشطته الاقتصادية، إضافةً إلى برنامج الدعم الذي أعلنت عن تقديمه مؤسسة النقد العربي السعودي للمصارف والمؤسسات المالية، والمنشآت الصغيرة والمتوسطة بمبلغ 50 مليار ريال، وتحمل الحكومة 60% ولمدة ثلاثة أشهر من الأجر المسجل في التأمينات الاجتماعية للعاملين السعوديين في منشآت القطاع الخاص، بقيمة إجمالية تصل إلى 9 مليارات ريال

كما تم إعلان عدد من التدابير الاقتصادية، تمثّلت في دعم وإعفاء، وتعجيل سداد مستحقات القطاع الخاص، بقيمة تتجاوز 50 مليار ريال، كما عملت الجهات الحكومية على تنفيذ هذه المبادرات والإجراءات للتخفيف من آثار هذه الجائحة العالمية.