وهم خدمات المساج.. قصة استدراج «سبعيني» وتصويره لابتزازه (فيديو)

كشف المستشار القانوني محمد الغامدي، تفاصيل واقعة صادمة، تعرض لها “سبعيني” بسبب إعلانات خدمات المساج الوهمية.

وأوضح أن يعض مقدمي خدمات المساج غير المرخصين، وبعد استدراج شخص مسن ابتزوه بصور وفيديوهات خادشة للحياء.

وقال خلال لقائه في برنامج “ياهلا” على قناة “روتانا خليجية”: إن هذا الشخص تواصل مع مقدمي بعض الإعلانات الخاصة بالمساج على أحد المواقع، ونجحت الفتيات اللاتي قمن بالرد على مكالمته في استدراجه إلى موقع محدد.

وأضاف أن هذه الفتيات قمن بتصويره بأكثر من وضعية، لتبدأ رحلة ابتزازه التي استمرت لمدة 3 أشهر، حصل فيها المبتزون على أكثر من 150 ألف ريال، ليضطر بعدها للجوء إلى القضاء.

وحذر “الغامدي” من التعامل مع هذه العصابات، والتي تعتمد على أساليب الإقناع المختلفة وسذاجة الضحية، مؤكدًا أن هناك ضحايا يقعون في فخ ألاعيب هذه المراكز ولا يقومون بالتبليغ.